إعلان

مع قرب استحقاق ذات الـ25%.. هل يطرح بنكا الأهلي ومصر شهادة بعائد مرتفع؟

03:02 م الإثنين 04 ديسمبر 2023

شراء شهادات ادخار

كتبت- منال المصري:

توقع مصرفيون، تحدث إليهم مصراوي، طرح بنوك الأهلي ومصر والقاهرة شهادة ادخار جديدة بسعر فائدة مرتفع 25% مع قرب استحقاقات الشهادة التي أصدرتها البنوك الثلاثة أجل عام بنفس العائد، والمقررة في يناير المقبل، بهدف استمرار الحفاظ على مدخرات عملائها.

وأوضحوا أن سعر الفائدة على الشهادة الجديدة المتوقع إصدارها سيقتصر على الـ 3 بنوك المصدرة للشهادة السابقة بعائد 25% فقط، دون طرحها من بنوك أخرى بسبب تكلفتها المرتفعة وتبعاتها على ربحية البنوك.

ويحين استحقاق الشهادات مرتفعة العائد ذات آجال سنة بسعر فائدة 22.5% يصرف شهريا، أو 25% يصرف مع نهاية آجالها واستحقاقها بداية من يوم 5 يناير المقبل وحتى 1 فبراير بإجمالي استحقاقات تجاوزت 500 مليار جنيه.

وعلى خطى البنك الأهلي ومصر طرح بنك القاهرة نفس الشهادة مرتفعة العائد خلال أسبوعين فقط من طرحها في أكبر بنكيين حكوميين على مستوى القطاع المصرفي، وتم إيقاف العمل في نفس يوم قرار بنكي الأهلي ومصر، اللذين يعدان ذراع البنك المركزي في تنفيذ سياسته النقدية.

وتوقع محمد عبد العال، الخبير المصرفي، طرح بنكي الأهلي ومصر والقاهرة شهادة مرتفعة العائد بفائدة 25% مع قرب استحقاق الشهادة القائمة بنفس العائد بهدف الحفاظ على استثمارات عملائها وحصولهم على عائد مجزٍ.

واستبعد عبد العال، لجوء بنكي الأهلي ومصر إلى طرح شهادة بأكثر من 25% لعدم الحاجة لها ولصعوبة تكلفة تشغيلها على البنوك وتبعاتها على ربحيتها.

واتفق محمود نجلة، المدير التنفيذي لأسواق النقد والدخل الثابت في شركة الأهلي للاستثمارات المالية، مع التوقع السابق، بإعادة طرح البنوك الثلاثة المصدرة للشهادة السابقة بعائد 25% مرة أخرى مع قرب استحقاقها بهدف إتاحة فرصة لعملائهم لإعادة الاكتتاب فيها مجددا.

وأوضح أن طرح بنكي الأهلي ومصر أو أي بنوك أخرى شهادة مرتفعة العائد بفائدة تفوق 25% سنويا قد لا يكون مطروحا حاليا، وذلك بسبب زيادة الضغوط الناجمة منها على ربحية البنوك كما أصبح طرح البنوك شهادات بأسعار مرتفعة على حساب ربحيتها أمرا غير مستحب.

وتعد الشهادة ذات أجل 3 سنوات بسعر فائدة 19% للعائد الشهري، أعلى عائد تقدمه بنوك الأهلي ومصر والقاهرة منذ أبريل الماضي وحتى الآن.

وتتشابه أسعار الفائدة في بنكي الأهلي ومصر مع نفس الفوائد المقدمة في البنوك الأخرى سواء الخاصة أو الحكومية، وذلك بعد 6 سنوات من تصدر البنكين الحكوميين في أسعار الفائدة المقدمة على الشهادات في القطاع.

وتوقع محمد بدرة، الخبير المصرفي، طرح بنوك الأهلي ومصر والقاهرة شهادة بسعر فائدة مرتفعة 25% مرة أخرى، وقد تصل إلى 27% هذه المرة، بحسب وصفه، مع استحقاق الشهادة القديمة خاصة بعد ارتفاع معدل التضخم وتسارعه من بداية العام.

وقال بدرة، لمصراوي، إن السوق بحاجة حاليا إلى طرح شهادة مرتفعة العائد بهدف تضييق فجوة العائد السالب على مدخرات العملاء، بعد ارتفاع معدل أسعار السلع، وفق مؤشر التضخم.

فيديو قد يعجبك: