تنديد فلسطيني أردني بقرار إسرائيلي يسمح لليهود بـ "صلاة صامتة"

05:01 م الخميس 07 أكتوبر 2021
تنديد فلسطيني أردني بقرار إسرائيلي يسمح لليهود بـ "صلاة صامتة"

القدس- (بي بي سي):

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية قرار محكمة الصلح في القدس منح اليهود الحق في أداء صلاة صامتة في جبل الهيكل/الحرم القدسي، واصفة إياه بـ "بداية حقيقية لتقسيم المسجد الأقصى".

وكانت محكمة الصلح الإسرائيلية في القدس قد أصدرت الأربعاء قراراً يسمح لليهود بأدء الصلوات الصامتة في الموقع، قائلة إنه لا يمكن اعتبار مثل هذه الصلوات "عملا إجراميا".

ويعد الموقع مقدساً لدى كل من اليهود والمسلمين. وتضم المنطقة التي تبلغ مساحتها حوالي 150 ألف متر مربع المسجد الأقصى وقبة الصخرة، في حين يعتقد اليهود أنها كانت مكاناً للمعبد الأول والثاني في العهد القديم.

من جهتها، أدانت وزارة خارجية الأردن، الذي يملك حق الوصاية على الحرم القدسي، القرار. وقالت إنه مناف للقانون الدولي "الذي لا يعترف بسلطة القضاء الإسرائيلي على الأراضي المحتلة عام 1967 بما فيها القُدس الشرقية".

ويعد الحكم، الأول من نوعه من قبل محكمة إسرائيلية لدعم صلاة اليهود في الموقع. حيث كانوا يمنعون رسمياً من الصلاة فيه حفاظا على الوضع الراهن الهش في القدس، وإن كان الجزء الشرقي من المنطقة قد شهد في السابق قيام مصلين يهود بأداء صلوات صامتة وإن بشكل غير رسمي.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
1985

إصابات اليوم

36

وفيات اليوم

1991

متعافون اليوم

417453

إجمالي الإصابات

22496

إجمالي الوفيات

351418

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي