إعلان

ثأر تأخر 15 سنة.. كواليس إعدام رجل بالرصاص في الوراق

07:24 م الأحد 03 ديسمبر 2023

جثة قتيل

كتب - محمد شعبان:

كشفت تحريات إدارة البحث الجنائي بالجيزة برئاسة اللواء هاني شعراوي عن ملابسات جديدة في مقتل خمسيني بالرصاص عُثر على جثته بجوار الطريق الدائري بالوراق؛ انتقاما للثأر.

جهود البحث والتحري التي قادها العقيد مجدي موسى مفتش مباحث فرقة الوراق أوسيم توصلت إلى أن 4 متهمين خططوا للجريمة انتقامًا لثأر يعود إلى عام 2008، وأنهم تتبعوا الضحية وأطلق أحدهم النار من سلاحه فأردى الضحية قتيلا.

في أقل من 72 ساعة نجحت الأجهزة الأمنية بالجيزة برئاسة اللواء محمد الشرقاوي في فك طلاسم مقتل شخص بالرصاص عُثر على جثته بجوار الطريق الدائري بالوراق.

صباح الجمعة الماضية تلقى مساعد مدير أمن الجيزة لقطاع الشمال اللواء إيهاب خلاف إخطارا من مسؤول غرفة عمليات إدارة شرطة النجدة بالعثور على جثة قتيل بشارع 10.

وجه اللواء هاني شعراوي مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن الجيزة بسرعة انتقال رجال المباحث الجنائية إلى محل البلاغ بالتنسيق مع قطاع الأمن العام؛ للوقوف على ملابسات الجريمة وتحديد وضبط الجاني.

تبين بالفحص بقيادة بقيادة العقيد مجدي موسى أن الجثة لشخص يدعى "محمود.ع." يبلغ من العمر 55 سنة به آثار طلق ناري بالبطن والجانب ليعد خطة بحث ترصد آخر مشاهدة للقتيل وخطوط السير المحتملة للهروب.

جهود البحث والتحري تحت إشراف العميد عمرو حجازي رئيس مباحث القطاع بينت أن الجاني نفذ جريمته بدافع الانتقام "خصومة ثأرية" لتنطلق مأمورية أشرف عليها العميد محمد سلامة مأمور قسم الوراق استهدفت المتهم وتمكن الرائد محمد طارق ومعاونيه الرائد أحمد ماهر والنقيب هشام موسى من ضبطه والسلاح المستخدم في ارتكاب الواقعة وأرشد عن 3 آخرين.

أودعت الشرطة جثمان المجني عليه ثلاجة المشرحة تحت تصرف النيابة العامة، وتحرر محضر أحاله اللواء هشام أبو النصر مدير أمن الجيزة إلى النيابة العامة للتحقيق.

فيديو قد يعجبك: