إعلان

تنمية المشروعات يوقع عقدا جديدا للتمويل متناهي الصغر بـ 100 مليون جنيه

01:22 م الأربعاء 12 يوليه 2023

جانب من اللقاء

كتب- مصطفى عيد:

وقع جهاز تنمية المشروعات وجمعية تنمية المجتمعات المحلية والمشروعات الصغيرة "المبادرة" لتمويل المشروعات متناهية الصغر عقدا جديدا للتمويل متناهي الصغر بمبلغ 100 مليون جنيه بمحافظة الجيزة، بحسب بيان من الجهاز اليوم الأربعاء.

ووقع على العقد نيفين بدر الدين رئيس القطاع المركزي للتمويل متناهي الصغر بالجهاز، وعادل أحمد رئيس مجلس إدارة الجمعية، بحضور المهندس طارق شاش نيابة عن باسل رحمي الرئيس التنفيذي للجهاز.

ويهدف العقد إلى تمويل حوالي 2000 مشروع في القطاعات التجارية والزراعية والخدمية والحيوانية والصناعية، وذلك بحجم تمويل يصل إلى 200 ألف جنيه للمشروع الواحد، وفقا للبيان.

وتعليقا على التوقيع، أكد باسل رحمي الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات، في البيان، حرص الجهاز على تنفيذ توجهات الدولة والتنسيق مع مختلف الجهات المعنية بالتوسع في التمويل متناهي الصغر والوصول به إلى أكبر شريحة من العملاء في مختلف محافظات الجمهورية.

وأوضح أن ذلك يأتي لما له من أثر بالغ في النهوض بقطاع المشروعات متناهية الصغر وتحسين مستوى الأسرة المصرية وتوفير المزيد من فرص العمل اللائقة والمستمرة، فضلا عن دوره في تمكين المرأة والشباب اقتصاديا واجتماعيا، وذلك من خلال تفعيل آليات التعاون مع شركاء التنمية بهدف دعم القطاع وإتاحة المساندة لأصحاب هذه المشروعات وتشجيع الراغبين في إقامة مشروعات جديدة.

وأضاف رحمي أن الجهاز يعمل من خلال عدد من المحاور منها زيادة المحفظة المخصصة للتمويل متناهي الصغر، والتوسع في التعاون مع البنوك والجمعيات الأهلية للوصول بخدماته لمختلف الفئات المستهدفة خاصة في المناطق الأكثر احتياجا مع توفير التدريب المجاني لرفع قدرات أصحاب المشروعات أو تأهيل الشباب على إقامة مشروعات جديدة.

وذكر أن تحسين المستوى المعيشي للأسرة المصرية يأتي على رأس أولويات الدولة، حيث يحرص جهاز تنمية المشروعات على تلبية الاحتياجات التمويلية لجميع فئات المجتمع المصري.

وذكر أن ذلك تنفيذا لتوجيهات الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس إدارة جهاز تنمية المشروعات للارتقاء بجودة حياة المواطن والأسرة بشكل عام من خلال توفير تمويلات لمشروعات متناهية الصغر توفر فرص عمل ومصدر دخل ملائما.

وأضاف رحمي أن الجهاز بذلك يكون وقع عقدين بإجمالي 160 مليون جنيه للتمويل متناهي الصغر أحدهما تم توقيعه مع البنك الزراعي برعاية الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية في إطار "مبادرة تنمية الأسرة المصرية - باب رزق" بإجمالي تمويل قدره 60 مليون جنيه بتمويل من اتفاقية الوكالة الفرنسية للتنمية.

والعقد الثاني مع جمعية تنمية المجتمعات المحلية والمشروعات الصغيرة (المبادرة) بإجمالي قدره 100 مليون جنيه مما يسهم في الوصول إلى الفئات المستهدفة بشكل مباشر وسريع، حيث تقوم البنوك والجمعيات الأهلية بإعادة إقراض هذه التمويلات للمواطنين الراغبين في التوسع في مشروعاتهم القائمة أو بدء مشروعات جديدة، وفقا لرحمي.

فيديو قد يعجبك: